اعترافات صادمة لأم مصرية عرضت ابنتها للبيع على فيسبوك

اعترافات صادمة لأم مصرية عرضت ابنتها للبيع على فيسبوك

لم تكن القضية التي هزت مواقع التواصل في مصر مجرد مادة ساخرة للتسلية وإنما حقيقة يندى لها الجبين، فقد كشفت تحقيقات النيابة في القضية رقم 12061 لسنة 2023 إقدام رجل وزوجته على عرض ابنتهما التي لم تكمل أسبوعها الأول للبيع على فيسبوك، مقابل 150 ألف جنيه (أقل من 5 آلاف دولار).

رجل وزوجته

جاء في تحقيقات النيابة رصد صفحة على موقع فيسبوك باسم “صحاب يعني”، حيث تعرض بيع طفلة حديثة الولادة بمقابل مادي، وبإجراء التحريات والاستعانة بالوسائل العلمية الحديثة، تم التوصل إلى أن صاحب الصفحة هو المدعو عادل.س، المتهم ببيع ابنته، بالاشتراك مع زوجته. وفق ما أفاد موقع “القاهرة 24”.

اعترافات الأم

من جهتها، استدعت جهات التحقيق، الأم المتهمة بعرض ابنتها للبيع على فيسبوك، وقالت أمام النيابة إن لديها 3 أبناء آخرين أكبرهم فتاة متزوجة عمرها 20 عاما وابن أوسط عمره 17 عاما وطفل عمره 11 عاما.

وأضافت أنها حاولت إجهاض هذه الطفلة أكثر من مرة، لكن الطبيب حذرها من خطورة الإجهاض على حياتها.

الزوج صاحب الفكرة

كما أضافت أن زوجها هو الذي اقترح فكرة بيع الطفلة لضيق ذات اليد، لافتة “في الأول أنا كنت رافضة لأني صعبان عليا أفرط في الطفل اللي جاي لحد يتكفل بيه ويربيه، وکمان حسيت إنه حرام، لكن بعد كدة اقتنعت بالفكرة”.

تأجيل المحاكمة

وقررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل محاكمة الأب والأم، بتهمة الاتجار في البشر، بعد عرض طفلتهما للبيع أو التبني على مواقع التواصل الاجتماعي لجلسة 20 مايو الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى